المتاحف والمطاعم في أبوظبي تعيد فتح أبوابها

المتاحف والمطاعم في أبوظبي تعيد فتح أبوابها

أعلن مكتب أبوظبي الإعلامي عن تخفيف القيود المتبعة ضمن إجراءت الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، كوفيد-19، بحيث يمكن للشواطئ الخاصة بالفنادق والمنتجعات، إلى جانب المطاعم خارج المولات، والمتاحف، فتح أبوابها واستقبال الزوار ضمن طاقة إستيعابية لا تتجاوز 40% من طاقتها الأصلية.

إضافة إلى ذلك، سمح للمراكز التجارية والمولات أن تستقبل المزيد من الزوار، عبر رفع الطاقة المسموح لها من 30% إلى 40%، مع الاستمرار بمنع الأطفال دون 12 سنة والكبار فوق 60 سنة من الدخول. وهو الشرط نفسه الذي طبق على الأنشطة الرياضية الخارجية مثل الدراجات وألعاب الجولف والفروسية.



أما الشواطئ العامة والحدائق العامة فما تزال مغلقة حتى إشعار آخر.

يذكر أن أبوظبي اتخذت قراراً بحظر التنقل منها وإليها، وبين مدنها، (انقر هنا..) اعتباراً من يوم غد الإثنين، 2 يونيو، وحتى أسبوع كامل، فيما يمكن التنقل داخل المدينة نفسها.