احجزي كتابك الالكتروني بكل سهولة مع مكتبات الشارقة العامة

احجزي كتابك الالكتروني بكل سهولة مع مكتبات الشارقة العامة

خدمة جديدة تتيح لعشاق القراءة استعارة الكتب على مدار الساعة، ودون الذهاب إلى المكتبة، أطلقتها مكتبات الشارقة العامة التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، عبر خدمة الحجز الذكي للكتب والإعارة الذاتية التي تتيح الوصول لمحتوياتها عبر بوابتها الإلكترونية واستعارة الكتب واستلامها عبر "خزانة ذكية" ملحقة بمبنى المكتبات.

وينسجم هذا الإطلاق مع حزمة الخدمات الإلكترونية الذكية التي أطلقتها المكتبات مؤخراً لروّادها، حيث توّفر وعبر بوابتها الإلكترونية خدمة التسجيل الآلية التي تتيح للمستخدمين والباحثين الوصول إلى فهرسها الخاص والتعرّف على محتويات الكتب ومنح الراغبين في الاستعارة فرصة لحجز كتبهم المفضلة عبر حساباتهم الشخصية واستلامها من خلال "جهاز الحجز الذكي" وذلك باستخدام الهوية الإماراتية أو بطاقة العضوية.



خدمة "الخزنة الذكية" Smart Locker هي خدمة ذاتية تتيح لأعضاء المكتبات حجز كتبهم الالكترونية لاستعارتها خلال مدة معينة تبدأ من تاريخ استلام المستعير للكتب من الجهاز، كما توفّر لهم خيارات الإرجاع الذاتي من خلال الجهاز نفسه الذي يحتوي على 38 خزانة الكترونية مزوّدة بشاشة تعمل باللمس، ومرتبطة بنظام المكتبة وكاميرات المراقبة.

ويمتاز الجهاز بمعايير آمنة بحيث لا يمكن استخراج الكتب إلا من قبل المستفيد نفسه مستخدمة بذلك تقنية RFID (وهو نظام خاص لتحديد الهوية باستخدام موجات الراديو)، وفي الوقت نفسه تتيح الخزنة للمستخدمين الاستعارة والإرجاع بشكل مباشر عبر نظام المكتبات على ألا تتجاوز مدّة الحجز 3 أيام، وفي حال تعدى المستفيد المدة المقررة يحقّ للموظف إلغاء الحجز ويمنح أولوية الإعارة حسب الحاجة مع إبلاغ المستفيد بعملية الإلغاء.



يشار إلى أن مكتبة الشارقة العامة تأسست على يد الشيخ سلطان بن صقر القاسمي عام 1925 تحت اسم "المكتبة القاسمية" كمكتبة خاصة له، وشهد موقعها عدة تنقلات، حيث كانت في ساحة الحصن ثم انتقلت إلى مبنى البلدية، ثم إلى قاعة أفريقيا، ثم إلى مبنى المركز الثقافي بالشارقة، والمدينة الجامعية، وفي مايو 2011، افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة المبنى الجديد للمكتبة في "ميدان قصر الثقافة" تحت اسم "مكتبة الشارقة العامة"، وتجمع أكثر من نصف مليون كتاب في شتى مجالات العلوم والمعارف والآداب بلغات متعددة.




بالفيديو:
أشهر معالم السياحة في غرناطة، مجد الأندلس